Home سير ذاتية ذكرى ميلاد أحمد بن بلة أول رئيس الجزائري، هل يمكن لرئيس أن...

ذكرى ميلاد أحمد بن بلة أول رئيس الجزائري، هل يمكن لرئيس أن يُسجن أغلب فترات حياته؟

49

الاحتلال الفرنسي للجزائر والذي دام عقودًا من الزمن، بعد رحيل الاحتلال اعتبرت الجزائر ما بعد ذلك هو مرحلة جديدة مختلفة في تاريخ البلاد ويجب أن تكون البداية طموحة إلى تطوير مستقبل الجزائر، وفي عام 1963 بعد رحيل الاحتلال الفرنسي، تم انتخاب “أحمد بن بلة” رئيسًا للحرة، الجزائر، ولكن لم تستمر فترة حكمه كثيرًا نظرًا لإنقلاب وزير دفاعه عليه في 1965 أي بن بلة تقلد مقاليد الحكم عامين فقط!

حقائق عن أحمد بن بلة الرئيس الراحل في ذكرى ميلاده

1- ولد الرئيس أحمد بن بلة في 25 ديسمبر لعام 1918 في ولاية تلمسان الجزائرية.

2- بدأ حياته التعليمية في المدرسة الفرنسية فحصل على الابتدائية والاعدادية منها.

3- تم تجنيد بن بلة إجباريًا في الفترة بين 1937 إلى 1940 في الحرب العالمية الثانية ضد دول المحور بزعامة هتلر وموسوليني.

4- التحق بن بلة بالحزب الشعبي الجزائري في السادسة عشر من عمره.

5- تم استدعاء بن بلة مرة أخرى في عام 1942 في الحرب ضد ألمانيا وإيطاليا واستمر هذا إلى 1944 حتى عاد مرة أخرى إلى النضال الجزائري.

6- التحق بن بلة بمنظمة النضال السرية وتدرج فيها حتى أصبح رئيس أركانها في 1949

7- في 1950 قام بن بلة بعملية مسلحة على مركز بريد وهران من أجل الحصول على الأموال لشراء السلاح المستخدم في المكافحة، وتمت العملية بنجاح ولكنها أدت لسجن بن بلة والحكم عليه في 1952 بالسجن المؤبد ولكن القوات الوطنية قامت بتهريبه من السجن.

8- فر بن بلة من السجن وتابع عملية النضال ولكن من خارج الجزائر، تارة في مصر، وتارة أخرى في تونس، وأثناء نقله حين مرة من تونس إلى المغرب، تمت عملية قرصنة جوية على طائرته من قبل القوات الفرنسية وتم القبض عليه في 1956 وبعد ذلك تم سجنه حتى 1962

9- خرج بن بلة من السجن في 1962 في آخر أيام رحيل الاحتلال الفرنسي عن الجزائر، وسافر بن بلة إلي القاهرة وتونس والمغرب وحضر الكثير من المؤتمرات التحررية السورية ومن خلال ذلك استطاع توحيد كلمة القوات المسلحة الجزائرية وتم انتخابه أول رئيس حر منتخب لدولة الجزائر بعد الاحتلال.

10- في 1965 تم عزل بن بلة من منصبه والانقلاب عليه من قبل مجلس الثورة بقيادة وزير دفاعه هواري بومدين، حيث اعتبره منحرفًا عن أهداف الثورة الجزائرية. تم سجن بن بلة حتى عام 1980 وبعد ذلك خرج من السجن وتعامل كأنه مواطن جزائري عادي، حتى توفى في 11 أبريل عام 2016 عن عمر 94 يصادف اليوم يوم ميلاده وذكرى ميلاده الـ 100.