Home أخبار أبرز المشروعات السعودية في 2018

أبرز المشروعات السعودية في 2018

66
أبرز المشروعات السعودية في 2018

بعد أن أصبحت السعودية واجهة سياحية من الطراز الأول، أعلنت السعودية من حينها عن خطتها ونيتها في تطوير المملكة سياحيًا وعلميًا وترفيهيًا، عن طريق مشاريع في كُل المجالات، في هذا التقرير نعرض أبرز ما جاء من المملكة عن أهم المشاريع سعودية في 2018.

أبرز المشروعات السعودية في 2018

نستعرض هنا أبرز ما جاء حول المشروعات الهامة التي تُقوم بها السعودية…

1- نيوم – وجهة المُستقبل:

تطلعت السعودية إلى هذا المشروع منذ أكثر من عام، حيث قام ولي العهد الملك “محمد بن سلمان” باعتماد المشروع بدعم مالي قدره 500 مليار دولار بالإضافة إلى دخول مستثمرين أجانب وعرب كثيرين إلى المشروع.

أبرز المشروعات الإماراتية في 2018

مشروع نيوم سوف يُعّد الوجهة الأولى العربية للطاقة والصناعة والترفيه والتقنيات الحيوية والغذاء والتصنيع المتطور والعلوم التقنية، أي إنه سوف يُصبح مُستقبل الحياة في السعودية والوطن العربي لما سوف يُنتج عنه من عمليات ربط بين الثلاث قارات الكُبرى.

2- رؤى الحرم المكي – تطوير مستوى الضيافة:

مشروع (رؤى الحرم المكي) هو نفسه اسم الشركة التي سوف تُنفذ المشروع، وتهدف الشركة إلى توسيع قدرة الحرم الاستيعابية لكي تستقبل عددًا أكبر ممن يؤدون مناسك الحج والعُمرة في كُل عام، حث في الفترة الأخيرة تزايد العدد القادم كثيرًا مما أربك المملكة في توفير لهم الإمكانيات والخدمة الأفضل التي تليق بحجاج بيت الله الحرام.

المشروع يدخل في طور المملكة في 2030 ضمن مشاريعها وخطتها المستقبلية تلك.

السيسي يبدأ في إنشاء أكبر مزرعة تمور في العالم

سوف يكون من المقرر أن تستقبل المملكة سنويًا بعد المشروع، نحو 30 مليون حاّج وزائر سنويًا.

3- جدة داون تاون – واجهات بحرية:

المشروع يأتي مع رؤية المملكة في تطوير جدة وجعلها مدينة سياحية عالمية تجلب الزائرين والسكان من كُل مكان.

يهدف جدة داون تاون، إلى جعل جدة واحدة من أفضل 100 مدينة سياحية عالمية عن طريق تطوير الكورنيش البحري لجدة وصنع أجواء ترفيهية وسياحية وتسوُقية من أجل عمليات جذب أكثر من المُعتادة، كما يهدف إلى تعزيز مكانة جدة السياحية في العالم من حيث السياحة والضيافة والترفيه.

ازمات عربية في 2018.. هل يوجد حلًا مستقبليًا؟

4- مشروع منتجعات البحر الأحمر:

المشروع أعلنه الملك محمد بن سلمان، ولي العهد السعودي، حيث أعلن عن بدء المشروع مع أقوى شركات السياحة والترفيه العالمية.

المشروع سوف يعمل على تحويل منطقة البحر الأحمر إلى منطقة سياحية وترفيهية عالمية، عن طريق إنشاء منتجعات سكنية هناك للسياحة، بالإضافة لسُبل ترفيهية كثيرة مثل رحلات التنقل بين البراكين الخاملة، والغوص، كما أعلن عن إنشاء أول محمية طبيعية في المنطقة للتعرف على كيفية التنوع البحري في البحر الأحمر، المحمية سوف تكشف الجزء التنوعّي في عالم النباتات والحيوانات البحرية.

خمس دول لا يجب على أمريكا محاربتهم في المستقبل

يهدف المشروع أولًا إلى فتح عالم البحر الأحمر الخفي للعالم أكمله حتى يجلب السياح والزائرين حول العالم، ويُعتبر أول مشروع سياحي مُختلف من نوعه في المنطقة ليس روتيني قائمًا على بعض الأعمال السياحية التقليدية.