هناك عدة تقارير إعلامية ذكرت بأن إبنة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب “تيفاني” تواعد إبن ملياردير عربي عندما التقته في جزيرة يونانية في العطلة الماضية.

وقالت المصادر الإعلامية أن الشاب المذكور هو “مايكل بولس” ويندرج من أصول لبنانية ولكن نشأ وقضى حياته في لاغوس في نيجيريا.

وقالت صحيفة نيويورك بوست بأن الشاب مايكل هو إبن لرجُل أعمال يمتلك شركات ومصانع سيارات في نيجيريا بالإضافة لشركات بناء كثيرة تقدر قيمتها بمليارات الدولارات.

وقالت الصحيفة بأن العلاقة بينهم تسير على ما يرام، حيث قدمت له تيفاني دعوة لحضور احتفالية عيد الشكر، وقالت المصادر الإعلامية بأن تيفاني سعيدة جدًا بعلاقتها مع الشاب مايكل، وإنها نجحت في إبقاء العلاقة سرًا لفترة كبيرة جدًا.

وبدأ بولس حياته في نيجيريا ومن ثم انتقل إلى لندن لاستكمال دراسته، ويمتلك مايكل أخًا يسمى فارس وهو يعمل كمغني راب وممثل، بينما عائلة بولس تمتلك عدة أملاك ومنها مجموعة SOCA للاستثمار وتضارب في البورصة وأيضًا مجموعة شركات “بولس للمشاريع” في نيجيريا.

أم عن تيفاني فقد ولدت من زوجة ترامب الثانية، وقالت سابقًا إنها انتقلت للعيش مع والدتها بعد انفصال والديها.