Home سياسة القوات الكردية تعود لدمشق من جديد من أجل صفقة غريبة!

القوات الكردية تعود لدمشق من جديد من أجل صفقة غريبة!

47
القوات الكردية تعود لدمشق من جديد من أجل صفقة غريبة!

شدد القيادي السوري الكردي “ريدور خليل” على ضرورة التعاون بين القوات الكردية الديمقراطية والنظام السوري نظرًا لتقارب المناطق الكردية ودخولها في المناطق المشتركة مع الحكومة السورية.

التقارب الكردي بدأ في التكاتف مع القوات الحكومية السورية، وخاصةً بعد إعلان ترامب قرار انسحاب القوات الأمريكية من سوريا في غضون بضعة شهور. ربما أقل.

القرارات الكردية تأتي من منبع خوفهم من استغلال تركيا للأمر استغلال سيء، ومن ثّم يترتب عليه دخول القوات التركية إلى سوريا، بعد رحيل أمريكا.

التقارير تُشير إلى توّصل القوات الكردية إلى حلول مشتركة مع الحكومة السورية في شأن التعاون المشترك بين القوات الكردية وبين قوات الحكومة السورية.

الحلول المشتركة بين القوتين، تفيد بالسماح لقوات الحكومة السورية بالانتشار على الحدود الشمالية مع تركيا، مع امكانية انضمام القوات الكردية إلى الجيش السوري لحماية المناطق الأخرى.

يأتي الاتفاق بين الطرفين بعد أن سيطر الخوف على القوات الكردية بعد أن أوشكت القوات الأمريكية على الرحيل من سوريا، الخوف الناتج من هجوم تركيا على القوات الكردية مثلما فعلت مُسبقًا، لذا دَعت القوات الكردية، القوات السورية لمشاركتها، خوفًا من الهجوم التركي الذي قد يكون محتمل في أي وقت.

الأمر أصبح مريبًا بعض الشيء، بعد أن سيطرت القوات الكردية على حوالي ثلث الأراضي السورية، عادت من جديد لتضع يدها في يد الحكومة السورية من أجل تشكيل جبهة قوية، وتأمل من روسيا أن تَلحق بِهم لكي تكون الحامي للاتفاقية، من الإيرانيين والتركيين.