Home سياسة ترامب يثير الجدل ويمنع الجنسية الأمريكية عن المولودين المهاجرين

ترامب يثير الجدل ويمنع الجنسية الأمريكية عن المولودين المهاجرين

11
ترامب يثير الجدل ويمنع الجنسية الأمريكية عن المولودين المهاجرين

لا بد وأنها آخر فترات ترامب في الرئاسة الأمريكية؟ ربما من يدري! قد لا يتم انتخابه! لا أحد يعلم، ولكن الإجراءات التعسفية والقرارات الأخيرة التي ينصها قد تكون بمثابة نهاية صبر الشعب عليه.

في آخر قوانينه، قرر ترامب منع حمل الجنسية الأمريكية عن الأطفال المولودين على أي أراضي أمريكية، في إشارة منه للقوانين الصارمة التي قد تلحق بالهجرة في المرة القادمة.

في لقاء خاص مع Axios on HBO” قال ترامب: “كنت أعتقد إن مثل تلك الإجراءات والقوانين تتطلب تعديلاً دستوريًا على الأقل، ولكن اكتشفت أنني يمكنني فعل هذا بدون أي تعديلات على الدستور”.

ولفت ترامب الأمر إلى أنه تم عرض الموضوع والقرار على مستشاريه قبل أن يتخذ أمرًا تنفيذيًا بشأن ذلك.

وتابع ترامب: “إنه لأمرًا سخيف، أن يأتي أي شخص وينجب إبنه على الأراضي الأمريكية ومن ثم يحصل الطفل على الجنسية الأمريكية ويتمتع بكل مزاياها لمدة 85 عامًا، هذا الأمر السخيف كان لا بد وأن ينتهي”.

ولم يكشف ترامب عن خطته، إلا أنه قال إنها “قيد التنفيذ وسوف تحدث”.

وعلى سبيل الذكر فإن التعديل الرابع عشر من الدستور ينص على أن المواليد على الأراضي الأمريكية يجب أن يصبحوا من ضمن المواطنين الأمريكيين.

هذا القرار قد يسير جدلًا كبيرًا ويبلغ مداه أبعد من ذلك عن بداية التطبيق والتنفيذ الفعلي، بعد قرار ترامب بمنع 8 جنسيات محددة من دخول الولايات المتحدة الأمريكية.

يرى السياسيون أن التعديل الرابع عشر من الدستوري، خاص بالأطفال المولودين لأبوين يحظيان بالفعل بإقامة دائمة في الولايات المتحدة، ولكن ليس أبناء المهاجرين غير الشرعيين على سبيل المثال، أو الذين يزورون الولايات المتحدة لفترة قصيرة مثل ما يفعله الكثير من الشخصيات المشهورة حول العالم أو الفنانين.