Home رياضة فيفا تدرس توزيع مونديال 2022 على أكثر من دولة عربية مع قطر

فيفا تدرس توزيع مونديال 2022 على أكثر من دولة عربية مع قطر

98
فيفا تدرس توزيع مونديال 2022 على أكثر من دولة عربية مع قطر

الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) يدرس قرار زيادة عدد المنتخبات المشاركة في كأس العالم إلى 48 فريق، بدايةً من كأس العالم القادم في قطر 2022.

وقال “غياني” رئيس الاتحاد أن الفيفا تدرس توزيع بعض مباريات كأس العالم على الدول المجاورة لقطر مثل الإمارات، نظرًا لغضب الدول المجاورة والعربية والآسيوية كلها من قرار تنظيم الدولة الصغيرة قطر لكأس العالم بمفردها.

كما قال غياني أن القرار المختص بزيادة عدد الفرق المشاركة في نسخة كأس العالم القادمة، حاز على موافقة الكثير من المنتخبات التي سوف تشارك في النسخ القادمة، كما أضاف أن قرار مثل هذا يجب أن يُدرس جيدًا وسيتم الإعلان عن نتيجة القرار قبل مارس المقبل، حيث تبدأ منافسات تصفيات كأس العالم.

هذا وقد أعلنت الفيفا عن صعوبة تنظيم قطر لكأس العالم بمفردها في حالة تواجد 48 فريق ومنتخب في البطولة القادمة، ويجب حينها توزيع الأدوار على بقية الدول المجاورة في استضافة عدد معين من المباريات المحتملة.

من قبل ذلك وفي 2017 قامت الفيفا بالتصويت على زيادة عدد المنتخبات المشاركة في البطولة بدءًا من بطولة 2026 ولكن قررت مؤخرًا تطبيق ذلك القرار بداية من النسخة القادمة 2022.

خاصةً بعد المشاكل التي طالت قطر في الفترة الأخيرة بخصوص التنظيم المنفرد للبطولة.

كما وضح غياني أن عملية التنظيم المشتركة بين الدول المجاورة سوف تصب في مصلحة المنطقة العربية كثيرًا، خاصةً مع تطور الكرة العربية، ومع تطور الدول العربية كلها، سوف يُشجع ذلك السياحة في المنطقة العربية.

الأمر قد يبدو صعبًا بعض الشيء نتيجة الصدام الذي يدور حاليًا بين قطر وبين بعض الدول العربية المجاورة مثل الإمارات والسعودية، لكن الفيفا تتوقع أن الأمور الرياضية سوف يكون وقعها أسهل من المشاكل السياسية التي تعاني منها تلك الدول.

الأمر كله يتوقف على زعماء المنطقة وقدرتهم على حل الأمر.